أخبار الرياضة

توخيل يستعد لمواجهة مانشستر سيتي بالبريميرليج قبل نهائي الأبطال

تشلسي ضد مانشستر سيتي بالبريميرليج قبل نهائي الأبطال

توخيل يستعد لمواجهة مانشستر سيتي بالبريميرليج قبل نهائي الأبطال

 

يستعد الألماني توماس توخيل المدير الفني لفريق تشيلسي لمواجهة المباراة الأكثر صعوبة أمام الإسباني جوسيب جوارديولا وفريقه مانشستر سيتي، في الوقت الذي يحضر فيه تشيلسي لنهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم في مواجهة نفس الفريق.

ووصل الفريقان إلى المباراة النهائية من خلال مباراتي الدور قبل النهائي، لتأمين مواجهة إنجليزية خالصة في العاصمة التركية اسطنبول في وقت لاحق من هذا الشهر، لكن سيكون عليهما أولا خوض مباراة في الدوري الإنجليزي غدا السبت.

وتفوق توخيل على جوارديولا حينما ألتقى الفريقان في الدور قبل النهائي من كأس الاتحاد الإنجليزي الشهر الماضي، حيث فاز تشيلسي 1 / صفر في ظل سعيه لتحقيق ثنائية الكأس هذا الموسم.

لكن سيتي يضع نصب عينيه تحقيق الثلاثية، وذلك عقب تحقيقه لكأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة، كما  أنه سيكون على موعد مع الفوز بلقب الدوري هذا الاسبوع في حال تفوقه على تشيلسي،

وقال المدرب الألماني الذي قاد باريس سان جيرمان الفرنسي للمباراة النهائية الموسم الماضي: “إذا لعبت ضد جوارديولا فانت تعلم أنها المباراة الأكثر صعوبة، لأنه تولى تدريب أفضل الأندية في أوروبا كما أنه ترك أثرا وأسلوبا مميزا في اللعب”.

وأضاف: “الفرق التي يدربها دائما ما تكون طموحة وترغب في الفوز كما أنه يحولهم إلى ماكينة انتصارات”.

وتابع توخيل: “كان الأمر كذلك في برشلونة وبايرن ميونخ ومانشستر سيتي، هذا الفريق هو معيار التفوق في الدوري الإنجليزي، لكن مهمتنا هي أن نقلل الفجوة خلال 90 دقيقة”.

وأوضح: “حينما تصل لمواجهة جوارديولا، فانت تعلم أن المستوى عال، وتسعى لبذل كل ما في وسعك من مجهود تدريبي لمنح فريقك الثقة الكاملة للعب في أعلى مستوى”.

وأشاد توخيل بسيتي قائلا: “لقد اعتادوا على الفوز وهم فريق منظم للغاية على أعلى مستوى”.

ويحمل تشيلسي سجل ضعيف أمام مانشستر سيتي، حيث خسر الفريق آخر ثلاث مباريات بنتيجة 9 / 1 في مجموع المباريات، في حين لم يخسر أصحاب الأرض على أرضهم أمام خصم قادم من العاصمة لندن منذ عام 2018 حينما خسر سيتي أمام كريستال بالاس.

وعلى الرغم من أن آخر 11 مباراة بين الفريقين لم تنته بالتعادل، فإن تشيلسي وسيتي أبديا قوة دفاعية كبيرة هذا الموسم، حيث حافظ سيتي على نظافة شباكه في 18 مباراة من 34 خاضها هذا الموسم، فيما حافظ تشيلسي على نظافة شباكه في 11 من أصل 15 مباراة خاضها تحت قيادة توخيل.

وردا على سؤال إذا ما كان اللقاء على المستوى المحلي سيكتسب أهمية إضافية مع المباراة النهائية المرتقبة بين الفريقين قال توخيل: “أنا لست متأكدا، الاحتمال الأكبر أنهم سيصبحون أبطال الدوري، ولذلك فإن طموحهم لن يقل”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى